العوامل المؤثرة على العملية التسويقية

 يجوز تشبيه عناصر العمليه التسويقيه بحلقات العقد التي لابد و أن تكون مترابطه حتى تنجح الحمله التسويقيه على سبيل المثال و تتكون من المنتج و يتمثل فى  السلعه أو الخدمه المقدمه ، و المكان و يقصد به إختيار المكان والجمهور الملائم للسلعه ، و ثالثاً السعر و هو العامل الأكثر اهمية للعميل ، و أخيراً الترويج و يقصد به الحملات الدعائية و التسويقية ، و لكن بالرغم من ترابط تلك الحلقات ألا أن هناك دائماً إحتمالاً للنجاح أو الفشل و ذلك يرجع للدور الذي تلعبة العوامل المؤثرة بالعملية التسويقية و تنقسم إلى عوامل عامه بمعنى أنها ترتبط بأي من العلوم و أخرى خاصه بعلم التسويق وتوضح مؤثرات السوق على شركات التسويق الناشئة و هكذا ، ويتم التوضيح التفصيلي فى النقاط التاليه

أولاً : العوامل العامة

تشترك الكثير من العلوم و خاصة العلوم التي تهدف تقديم خدمة للجمهور فى بعض العناصر ، و هي

 الإحتياجات  و  تنقسم إلى شقين فالاولى الإحتياجات الأوليه للإنسان كالطعام و الشراب و الثانية إحتياجات ثانوية كالهواتف المحموله و الكمبيوتر و الخدمات الإلكترونية بشكل عام  و تلك التى يتم تقديمها جميعاً من جانب الشركات المختلفة و هنا تحتاج إلى شركات دعائية لتلبية إحتياجات العملاء

الرغبات و التعريف العلمي للرغبات أنها عملية البحث عن وسائل لإشباع الإحتياجات و لذلك يقوم هنا العميل بمحاولة البحث عن الوسيلة الأنسب لإشباع حاجاتة  الأوليه و الثانوية وتتمثل  تلك الوسائل فى الشركات و المؤسسات المسؤلة عن بيع تلك  المنتجات من هواتف أو أجهزة على سبيل المثال

اقرأ ايضاً  الجمعة السوداء - هل هي حيلة أم اداه تسويقية فعالة

الطلب  و يبدأ هنا عمل شركات التسويق من خلال خلق الطلب لدي العميل حتى تتكون عنده الرغبة الشرائية و لكن لابد أن تتم عملية إقناع العميل مع مراعاة عاملين و هم نوع السلعة المقدمة و السعر  و مدى توافقهم  لنجاح العملية التسويقية

ثانياً : العوامل الخاصة

تلك المؤثرات التي يتعرض لها  السوق و  خاصة الناشئة منها ، وتتضح فى الأتي

الأحوال السياسية للبلاد و مدي تأثيرها على المنتجات و الشركات سلباً أو إيجاباً

ثقافة البيئة او مدى تأثير العادات والتقاليد على تقبل العملاء لمنتجاتك أو رفضها

الإقتصاد الدولى و الذي دورة يؤثر على جميع عمليات البيع و الشراء

    و بذلك تتضح لنا أهم المؤثرات العامة والخاصة بالعمل التسويقي و كيفية العمل وفقاً لمعايير مناسبة

 

 

 

 

أخلاقيات يجب الإلتزام بها في العملية التسويقية
أهمية التسويق التأثيري أو تسويق المشاهير و الفارق بينه و بين تسويق العمولة
%d bloggers like this: